أسباب إبعاد الأطفال من الأسر بأمر قضائى

لماذا يتم سحب الأطفال من أسرهم؟!!

لو انت متابع الإنترنت في إيطاليا وأوروبا ستجد العديد من حالات شكوى أمهات أطفال من سحب الأطفال منهم،

ومنهم من تبكى انه غير مسموح لها برؤيه إبنه فلذة كبدها،

و كثيرا منهم تبكى بحرقه وان شاهدت المنظر تبكى انت ايضا..

القانون الاوربى يتضمن مواد تسمح بسحب الأطفال من أسرهم تحت شروط معينه لابد من تجنبها

ومنهم

1- عدم استطاعه الاب والام تربيه الأبناء، و تحميله اشياء غير مناسبه لسنه

2-حياة مليئه بالمشاكل بين الأب والأم

3-العنف الأسرى وضرب الطفل والتأثيرعلى الحاله النفسيه للطفل.

4-الإهمال فى الطفل في الرعايه والغذاء والملابس بحيث يكون له تأثير مباشر على حياة الطفل.

5-فى حاله إدمان الأب أو الأم ، أو إرتكاب جرائم جنائية له تأثير على حياة الطفل،.

6-إستغلال الأطفال في المشاكل بين الأب والأم فى حاله الخلافات الأسريه من الطلاق

أو

استغلال الأم الطفل لتكوين علاقات مشبوه مع رجال اغراب او العكس من الأب ..

فى كل حاله يتم تدخل المسئول الإجتماعي التابع لمكان الإقامه عن طريق..

بلاغ من المدرسه،. أو أحد الجيران أو الشرطه تطلب تدخل المسؤل الاجتماعي ..

المسئول الاجتماعى يحاول الحل ثم يكتب تقرير،

ويتم رفع التقرير إلى جهه فضائيه التى بدورها تقوم بحكم قضائى بسحب الأطفال من الأسرة،

و وضعهم فى أسرة تبنى أو وضعهم فى ملجأ عام ..

يتم سحب الطفل من المدرسه أو من الأسرة مباشرة بأمر قضائى

وأحياناً لا يسمح بلقاء الطفل نهائى ويتم إبعاد الطفل مئات الكليومترات ولا يتم معرفه له طريق ..

يلجأ اهالى الأطفال إلى القضاء لإعادة الأطفال والأمر مكلف

والقضايا فى إيطاليا تاخذ وقت كبير فى المحاكم

ممكن القضيه تستمر لمدة خمسه سنوات وأنت لا ترى ابنك أو بنتك..

غالباً الأسر العربيه تسحب أطفالهم بسبب استغلال الأطفال في التسول على الإيطاليين لطلب مسكن مجانى

او طلب أموال من المؤسسات التى تساعد الأسر

او المشاكل الدائمه بين الاب والام

والبلاغات من الام فى الأب وضرب الأم..

أو بلاغات ضد الأم إنها غير قادرة على تربيه الأبناء..

او مشاكل مع أحد الجيران ويقوم بابلاغ الشرطه عند ترك الأطفال بمفردهم فى المنزل ، أو ترك الأطفال النزول لشارع بمفردهم من دون وجود شخص بالغ معهم…

تم اكتشاف فضائع فى إيطاليا فى مؤسسات سحب الأطفال فى إيطاليا والأمر تحول إلى رشوه لسحب الأطفال لاعطائهم لأسر ليس عندهم أطفال ..

وابعاد الأطفال يكون في صالح حمايه الطفل من الضرر النفسى والضرر الجسدي من المشاكل الأسريه..

وتم نشر مقال فى جريده افنيرى يقول ان 90% من الأطفال المبعدين عن أسرهم يهربوا

وكتب المقال إن فى 2018 تم سحب 12.338 طفل من أسرهم اى كل يوم 23 طفل بأمر قضائى..

منهم 1.540 تم إعادتهم إلى أسرهم مرة أخرى بأمر قضائى أى 12%..

والباقين 88% لم يتم التعرف على مصيرهم بسبب الهروب ..

لقراءة المقال كامل اضغط هنا في جريدة avvenire

عن عمر

اتمنى لكم الاستفادة من الاخبار والقوانين فى غربتكم والسلام عليكم

شاهد أيضاً

ماذا يحدث في حاله عدم دفع غرامه الأتوبيس أو القطار

توابع عدم دفع غرامه الأتوبيس أو السياره

قوانين المعاشات فى أوروبا و إيطاليا

الحصول على المعاش فى إيطاليا وأوروبا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: جميع الحقوق محفوظه للكاتب عمر